تصريح مهم من «حجازي» بشأن الأسئلة المقالية لطلاب الثانوية العامة 2023

تصريح مهم من «حجازي» بشأن الأسئلة المقالية لطلاب الثانوية العامة 2023

[ad_1]

أكد الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن طلاب الثانوية العامة سيحصلون على درجات خطوات حل الأسئلة المقالية فقط وليست الاسئلة الاختيارية.

جاء ذلك خلال رد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، على أحد أعضاء الجروب التعليمي “بناء التعليم المصري” عبر تطبيق” الواتس اب”، حيث جاء نص السؤال: “هل سيحصل الطالب على درجات حسب خطوات الحل فى الأسئلة الاختيارية أو المقالية أم الاثنين معا ؟”.

كان قد جه الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، خبراء المركز القومي للامتحانات ومنسقي المواد ومسئولي بنوك الأسئلة للمواد المختلفة بأن تكون الأسئلة المقالية من النوع القصير وأن تكون محددة وواضحة والإجابة عليها قصيرة أيضًا، فضًلا علي أن يكون نموذج الإجابة واضحًا وبه كل الإجابات المحتملة وأن يتم توزيع الدرجات علي خطوات الإجابة وليس الناتج النهائي فقط.

كما وجه الدكتور رضا حجازي أيضًا بتشكيل لجنة من ١٠ خبراء بمعرفة مستشار المادة لمراجعة نموذج الإجابة سواء بالنسبة لجزء الاختيار من متعدد أو المقالي القصير في نفس يوم عقد الامتحان، مع التزام اللجنة بحضور غرفة العمليات الرئيسية طبقًا للجدول المعتمدجه الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، خبراء المركز القومي للامتحانات بمراعاة الصياغة الدقيقة لأسئلة الاختيار من متعدد ووضوحها ودقتها بامتحانات الثانوية العامة، بحيث لا تحتمل التأويل مع وجود إجابة واحدة صحيحة من بين البدائل الأربعة للسؤال، بحيث لا يختلف عليها المتخصصون في المادة. 

وفيما يتعلق بالأسئلة المقالية، وجه الدكتور رضا حجازي بأن تكون من النوع القصير، وأن تكون محددة وواضحة والإجابة عنها قصيرة أيضًا، فضًلا على أن يكون نموذج الاجابة واضحًا وبه كل الإجابات المحتملة، وأن يتم توزيع الدرجات على خطوات الإجابة وليس الناتج النهائي فقط. 

جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، مع خبراء المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي ومنسقي المواد ومسئولي بنوك الأسئلة للمواد المختلفة؛ وذلك لبحث الضوابط الخاصة بأعمال الهيئة الفنية المسئولة عن أسئلة امتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي ٢٠٢٢/ ٢٠٢٣.

 



[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

close