تبادل مشاعر التهنئة مع شركاء الوطن يحقق المودة

تبادل مشاعر التهنئة مع شركاء الوطن يحقق المودة

[ad_1]

 

وجّه مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف التهنئة لشركاء الوطن من الإخوة المسيحيين بمناسبة عيد الميلاد المجيد، مؤكدًا أن تبادل مشاعر التهنئة في هذه المناسبة مع شركاء الوطن تحقق معاني المودة والتضامن والالتحام في تحقيق صالح الوطن واستقراره.
وأوضح المجمع أن مثل هذه المناسبات، تعدّ فرصة طيبة لتحقيق التكاتف بين أبناء الوطن الواحد والتعاون الفعّال فيما بينهم، كما أنها رسالة واضحة بأن مصر وما تقدمه من نماذج حيّة في العيش المشترك، أبيّة بأبنائها وجيشها وشرطتها ولن يستطيع أحد أن ينزع رابطة الوطنية أو أن يفرق بينهم، فهم يد واحدة تعمل لأجل هدف واحد هو الحفاظ على الوطن وبناء مستقبل أجياله.
وبيّن المجمع أننا في مثل هذه الظروف الحالية وتلك التحديات التي يواجهها العالم أجمع، ينبغي أن نؤكد أن مصر بتاريخها العامر تمثل المظلة التي يستظل بها المصريون جميعًا، كما أن قوة أبنائها ليست في الاستجابة لدعوات الشقاق والفتن، وإنما في تكاتفهم وتعاونهم بما يحقق صالح الجميع.



[ad_2]

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

close